مسؤول: استغلال جائر للمياه بواسطة مشاريع زراعية

0

الخرطوم – ناهد اوشي

حذر المدير العام للمياة الجوفية والوديان بوزارة الموارد المائية والري، عثمان الحسن، من هدر المياه، التي تتسبب في فقدان 80% من المياه فيما يتم استغلال أقل من 20% .

ونبه الحسن لخطورة تلوث الخزانات والأحواض وتغيير سحنتها وتركيبها، وقال في حوار لـ (الديمقراطي) ينشر بالداخل إن هنالك استغلال جائر للمياه في الزراعة بواسطة قانون الاستثمار، حيث تم استغلال كمية منها لمشاريع استثمارية مثل مشروع (الراجحي . أمطار).

وأضاف “تم تصدير المياه الخضراء إلى الخارج عبر تصدير البرسيم الذي يروى بكميات كبيرة من المياه، حيث يوازي طن البرسيم 160 طنًا من المياه الجوفية، إلى جانب خلق نشاط كبير لبكتريا الحديد حيث تم فقد حوالي 750 بئر في مزرعة واحدة”.

وأكد الحسن أن حفر آبار السايفون يؤدي أحيانًا لاختلاط مياه الشرب بمياه الصرف، مشيرا لوجود أحواض مشتركة بين الولايات أو بين الدول، مثل حوض الرمل النوبي المشترك بين السودان مصر وليبيا وتشاد، حوض القاش بين السودان وأرتريا، وأضاف “هي أحواض لها معاملات دولية معينة وحصص محددة أيضا، لكننا نفتقد للتنسيق بين الدول في وضع الدراسات والعمل المشترك”.

وتابع “غياب التنسيق أدى لأن يتسبب تفريغ الخزانات في أرتريا في حدوث فيضان نهر القاش قبل عامين، بيد اننا وعبر مشروع مشترك بدأنا في عمل تحكم من خلال مندوب الطاقة الذرية في جنيف، أما إدارة الوديان فتعنى بمياه السطح، ويتم حصاد المياه بطرق عديدة من خلال السدود الخرسانية والحفائر والتغذية الصناعية عبر الأحواض الرملية كما في نهر القاش حيث يوجد 27 حوضًا رمليًا”.

الديمقراطي

مصدر الخبر صحيفة الراكوبة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط