الوساطة الجنوبية: من المقرر حل الحكومة اليوم وتقديم قوائم المجلس التشريعي

0

أقر عضو فريق الوساطة للسلام، ضيو مطوك، بوجود تأخير في تنفيذ جداول السلام، وقال من المقرر أن يتم حل الحكومة اليوم وتقديم قوائم المجلس التشريعي وطالب بالإسراع في تنفيذ الجداول، وقال إن التأخير خطر على عملية السلام.

وقال مطوك في ندوة بعنوان مطلوبات السلام بطيبة برس اليوم “الان لم نرى تنفيذ في جداول السلام” ، وشدد على ضرورة تنفيذه من أجل إعطاء مؤشر إيجابي للحركات التي لم توقع، واكد ضيو أن عملية استكمال السلام بحاجة إلى الإرادة السياسية والجدية في تنفيذ الاتفاق.

وكشف مطوك عن بدء مفاوضات غير رسمية في يوم (27) القادم لطرح قضية فصل الدين عن الدولة وأكد انها جزء من المفاوضات ونوه إلى أن رئيس الوزراء في اتصال مع الحلو أوضح وجود تحركات مع عبد الواحد لا يرغب في الاعلان عنها.

وأشار إلى التحديات التى تواجه عملية السلام المتمثلة في تماسك مجلس شركاء الفترة الانتقالية ووصفة بالحاضنة السياسية الجديدة، وقال إن للسلام ثمن وكلفة منها إعادة هيكلة القوة السياسية.

من جانبه قال مستشار رئيس الوزراء لشؤون السلام جمعة كنده أن إتفاقية جوبا هي اتفاقية الاتفاقيات، وأكد أن الحديث حول سيطرة المكون العسكري على التفاوض فيه تضخيم مبالغ فيه، وقال إن مجلس الوزراء حاضر وله الدور الأكبر وليس مجلس السيادة، واضاف ما حدث الان لا يمكن وصفه اتفاق شامل كامل ونبه الى ان ما حدث تقدم، لافتا الي ان الأصوات التي تقول إن الاتفاق ناقص لها أهداف سياسية، مشيرا للحوجة إلى استكمال عملية صناعة السلام بتوقيع الحلو والتفاهم مع عبدالواحد نور.

ودعا القيادي بالجبهة الثورية عبدالعزيز عشر بضرورة وجود تناغم بين الأطراف، وأشار إلى أن الوضع الاقتصادي من مهددات الأمن القومي وشدد على أن يكون على رأس أجندة القادمين وطالب بوضع برنامج لمعالجة الاختلال في البلاد ورسم سياسة خارجية واضحة من أجل الوصول إلى الديمقراطية والدولة المدنية.

ونبه الى ضرورة وضع دستور انتقالي لمعالجة أخطاء الوثيقة الدستورية ليكون مدخل لوضع الدستور الدائم.

وطالب عضو الحركة الشعبية زاهر عكاشة بتوفر الإرادة لدى الطرف الاخر والانفتاح نحو عملية السلام والنظر لمعالجة جذور الأزمة للوصول الى سلام شامل ومستدام.

اقرا الخبر ايضا من المصدر المشهد السوداني من هنا

مصدر الخبر صحيفة المجهر السياسي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط