تحرير 900 سجين شرق الكونغو الديمقراطية في “الهجوم الكبير”

0

شن مسلحون، اليوم الثلاثاء، هجوما منسقا وكبيرا على سجن ومعسكر للجيش في شرق الكونغو الديمقراطية في عملية استهدفت تحرير سجناء.

وقال رئيس بلدية بيني في شرق الكونغو الديمقراطية إن مسلحين حرروا نحو 900 سجين بالبلدة في هجوم منسق خلال الساعات الأولى من صباح اليوم، موجها أصابع الاتهام إلى جماعة متطرفة تنشط في المنطقة.

وقال رئيس البلدية موديستي باكواناماها إنه لم يتبق سوى 100 سجين من بين أكثر من ألف بعد الهجوم المنسق على سجن” كانجباي” المركزي وعلى معسكر الجيش الذي يحميه.

وأضاف في تصريحات بالهاتف لرويترز “للأسف تمكن المهاجمون الذين جاءوا بأعداد كبيرة من تحطيم البوابة بمعدات كهربائية… نعتقد أن هذا من فعل القوات الديمقراطية المتحالفة”.

والقوات الديمقراطية المتحالفة جماعة أوغندية مسلحة تنشط في شرق الكونجو منذ التسعينيات، وقتلت أكثر من ألف مدني منذ بداية عام 2019 وفق أرقام الأمم المتحدة رغم الحملات العسكرية المتكررة التي تهدف للقضاء عليها.

ولم تعلن بعد أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط